صانع الفرح .. لابد أن يفرح ! والرسالة من ميسي والمشجعين قد وصلت للإدارة !

صانع الفرح لابد أن يفرح ..

كلمة خُلقت لـ ليونيل ميسي في كرة القدم ..

فمن يصنع البهجة والسعادة في قلوب البرشلونيين هو الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي ..

من يداعب الكرة ويحرك مشاعر الكتلان هو الأسطورة ميسي ..

مافعله بالأمس من مهارات وصناعة المستحيل بشكل متكرر .. بمراوغة ليس لاعب أو أثنين بل مجموعة وفي مساحة ضيقة " مستحيله " على أي أسطورة من صناعتها ماعدى ليو ..

ليونيل بعد كل هدف كان يحتفل بجنون مع زملائه .. الإبتسامة متواجدة والسعادة عنوان ليو ..

بالأمس مشجعي البارسا تغنوا ورددوا مطولاً .. " ميسي هنا .. هنا للأبد " الرسالة وصلت للإدارة 

يجب أن يبقى ليونيل حتى آخر يوم رياضي في حياته الكروية .. في الكامب نو 

ليونيل يجب أن تُخلده إدارة البارسا في الكامب نو لأنه خلد النادي في تاريخ العظماء ..

برشلونة كان كبيراً منذ تأسيسه .. ولكنه مع ميسي أصبح الأعظم في كرة القدم 

على الإدارة أن تحسم الموضوع وتجدد عقد ميسي .. لتبتسم برشلونة 

19-12-2016 991
تعليقات
اترك تعليقك