"فوز" مستحق على ابيلاردو خيخون .. و "اراخو" يعذب ريال مدريد و الفارق "نقطه" !!

في تشكيلة شابة من الدرجة الاولى لعبها المستر لويس انريكي ضد خيخون و مدربه الصديق المقرب للمستر انريكي و هو ابيلاردو، على الاظهرة اعتمد انريكي على الجوكر روبيرتو و اعطاء الفرصة للفرنسي الشاب لوكاس دين، حيث اثبت كل منهما جدارته في هذا المنصب و المكانه، فإذا من جانب روبيرتو فهو صنع هدفين و من جانب لوكاس دين فقد قدم مباراة كبيرة !!

 

من جانب الوسط فريح المستر انريكي السوبر راكيتيتش و الاسطورة انييستا، حتى يعطي فرصة المشاركة لـ رافيينا و بطل اليورو اندريه غوميز الذي لعبا دور مهم في الوسط و التهديف، حيث رافيينا شارك في الهدف الثاني، من جانب الهجوم فكان الاعتماد بلا إي شك على رمز تركيا الكبير اردا توران بسبب إصابة اعظم لاعب في البشرية ليونيل ميسي، حيث سجل و اثبت نفسه التركي مرةً اخرى !!

 

من الدروس التي تعلمها انريكي هو تطبيق المداورة بشكلها الصحيح، بعد تقدم الفريق 2-0 على خيخون، اخرج بوسكيتس و اشرك دينيس سواريز الذي شكل نقطة التحول في المقدمة، ساهم في الكثافة الهجومية مع الثلاثي المرعب توران و سواريز و نيمار، فبعدما ضمن النتيجة اعطى الفرصة للشاب الكاسير حتى يكسب ود اللاعب و حتى يكسب اللاعب خبرة أكبر في المشاركة فأخرج سواريز و اشرك الكاسير، تفكير منطقي و اصلاح لما حصل في الفترة الماضية !!

 

الشيء الجيد هو ان الفارق اصبح نقطه وحيده بعد تعادل ريال مدريد أمام بالماس، و المستفيد الكبير من هذا التعادل اندية كثيرة منها اتلتيكو مدريد و برشلونه و فياريال، لا شك ما حصل على ارضية بالماس كان اشبه بالهديه لصالح برشلونه، تعثر في وقته لتصحيح الامور قبل فواتها، المستر انريكي يعلم اهمية الجولات القادمة، فبلا شك إن العمل القادم سيكون أكثر جدي و أكثر مثابرة و جهد مضاعف، القادم اصعب و المستر يعلم بإن ما فات قد مات، و العين على الحاضر، فيسكا بارسا !!

 

 

محمد العسكر - @barccelonii

24-09-2016 961
تعليقات
نعم فوز مستحق للبارسا يجب التركيز في المرحلة القادمة و روبيرتو للعب ممتاز ما شاء الله عليه و عجبني انريكي لما عطى بعض اللاعبين الفرصة للمشاركة فيسكاااااا برشلوووووونه
اترك تعليقك